مدرسة الخارجة الاعدادية المشتركة

مدرسة الخارجة الاعدادية المشتركة أقدم مدارس الوادي الجديد و اهمها علي الاطلاق
مدرسة الخارجة الاعدادية المشتركة

الخارجة الاعدادية المشتركة بالوادى الجديد


    محافظة الوادي الجديد

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 297
    تاريخ التسجيل : 14/11/2011
    العمر : 82

    محافظة الوادي الجديد

    مُساهمة  Admin في الأربعاء يناير 04, 2012 3:26 am



    تقع محافظة الوادي الجديد في جنوب غرب الجمهورية ، وتشترك في الحدود الدولية مع ليبيا غرباً والسودان جنوباً أما حدودها الداخلية فهي تشترك مع محافظات المنيا والجيزة ومرسى مطروح شمالاً ومحافظات أسيوط وسوهاج وقنا وأسوان شرقاً .
    المساحة

    و تبلغ مساحة الوادي الجديد 376505 كم­­2 تمثل 37.7% من مساحة الجمهورية ، كما تبلغ الكثافة السكانية 1 فرد لكل 2 كم2 .


    الاقتصاد

    1- الموارد المائية والري :

    تعتمد المحافظة اعتماداً كلياً على المياه الجوفية في الزراعة والصناعة والشرب وكافة الأغراض ، وقد ظلت معدلات التنمية الزراعية والصناعية تعتمد على جهود الدولة فقط في مجال حفر الآبار حتى ظهرت جهود القطاع الاستثماري منذ أربعة سنوات تقريباً وبخاصة في مناطق شرق العوينات والداخلة والفرافرة .

    وقد أوضحت الدراسات وجود كمية من المياه الجوفية المخزونة تبلغ 55 ألف مليار متر مكعب وهي كميات ضخمة خاصة إذا علمنا أن حصة مصر من مياه النيل لا تتعدى 55 مليار متر مكعب سنوياً .

    هذا وقد بلغ إجمالي الاستثمارات المحققة في قطاع الموارد المائية والري خلال عام 2000/2001 ( 51.329 مليون جنيه ) متمثلة في حفر 35 بئر جديد وصيانة 100 بئر وتبطين 98 كيلو متر مساقي وكذلك صيانة وتطهير البرك والمصارف وأعمال الميكانيكا والكهرباء .

    * عدد الآبار العميقة ( 919 ) .
    * عدد عيون الأهالي ( 1572 ) .
    * جملة التصرفات ( 3.2 مليون (م3/ي ) .

    2- الزراعة والثروة الحيوانية

    تستند خطة التنمية الزراعية على خطة التوسع الأفقي في إطار استصلاح أراضي جديدة في الخارجة والداخلة والفرافرة وشرق العوينات ودرب الأربعين ، وكذلك خطة التوسع الرأسي بزراعة المحاصيل الملاءمة للمنطقة ذات السلالات عالية الإنتاج ، وذلك جنباً إلى جنب مع زراعة الأعلاف الخضراء لتنمية ثروة حيوانية عليها مع الأخذ في الاعتبار أن هذه الأراضي صالحة لزراعة محصول القمح ، لذا فإن التوسع في زراعته يؤدي إلى سد الفجوة الغذائية وتقليل استيراد القمح .

    و يعتبر البلح هو المحصول الرئيسي في المحافظة ، وتقوم عليه إحدى الصناعات الرئيسية وهي صناعة تعبئة وتغليف البلح ويصدر إنتاجه إلى دول أوربا وجنوب شرق آسيا وبعض الدول العربية .

    * المساحة المنزرعة ( 108067 فدان ) .
    * مساحة التوسع الأفقي ( 3.7 مليون فدان ) .
    * أشجار النخيل ( 1.06مليون نخلة ) .
    * عدد الماشية ( 71 ألف رأس ) .
    * الأغنام والماعز ( 110 ألف رأس ) .
    * عدد المناحل ( 85 ) .

    3- الصناعة و التعدين

    بالإضافة إلى صناعة البلح يوجد السجاد والكليم والاربيسك من جريد النخل وتقطير الزيوت العطرية وبعض الصناعات الغذائية و يعتبر مشروع فوسفات أبوطرطور من أهم الشروعات التعدينية العملاقة علي مستوى الجمهورية حيث يقدر احتياطى الخام بنحو 98 مليون طن ويهدف المشروع الي انتاج 202 مليون طن ركاز فوسفات سنويا .
    4- السياحة في الوادي الجديد

    يعتبر قطاع السياحة من القطاعات الرئيسية التي يمكن أن تساهم بقدر كبير في التنمية الاقتصادية للمحافظة نظراً لتوفر مقومات جذب سياحي متعددة .
    1- المقومات السياحية :

    أ- السياحة البيئية :
    حيث البيئة الخالية تماماً من التلوث بكافة أنواعه ، وتعتبر منطقة الصحراء البيضاء بالفرافرة من أهم المزارات السياحية من دول أوربا بخاصة ألمانيا وهولندا وفرنسا .

    ب- السياحة الثقافية :
    حيث يوجد بالمحافظة العديد من المواقع الثرية التي تعود لمختلف العصور ابتداء من عصر ما قبل التاريخ مروراً بالعصر الفرعوني والبطلمي والروماني والقبطي والإسلامي .

    جـ- السياحة العلاجية :
    حيث توجد مياه العيون الكبريتية الساخنة التي تصل درجة حرارتها إلى 43 درجة مئوية وتحوي العديد من العناصر المعدنية مثل الكالسيوم والماغنسيوم والكبريت والفسفور .

    د – سياحة السفاري :
    حيث تتمتع المنطقة بطبيعة صحراوية جافة وبها أطول شبكة طرق ممهدة ووعرة مما يجعلها منطقة مناسبة للسياحة الصحراوية والسفاري وكذلك الراليات الدولية .
    2- المناطق الأثرية

    أ- معبد هيبس :
    ترجع أهميته إلى أنه المعبد الوحيد الباقي من العصر الصاوي الفارسي ، ويجمع المعبد بين أربعة عصور هي : الفرعونية والفارسة والبطلمية والرومانية .

    ب- مقابر البجوات :
    وهي مقابر من العصر الروماني من القرنين الثاني والثالث الميلاديين وتضم 263 هيكلاً على شكل قباب تتوسطها كنيسة الخروج وهي أقدم الكنائس في مصر ، وقد بنيت هذه القبوات إبان فترة اضطهاد الرومان للمسيحيين في مصر فلجئوا إلى هذه المنطقة وأقاموا بها .

    جـ- مقابر المزوقة :
    وترجع إلى العصر الروماني وتحوي العديد من المقابر التي تضم رسومات ذات الوان زاهية للآلهة الفرعونية ومناظر التحنيط ةالابراج السماوية .
    لسكان

    بلغ عدد سكان المحافظة 189168 نسمة في نهاية عام 2000 منهم 79365 في الحضر بنسبة 42% و 109803 في الريف بنسبة 58% .

    و تضم المحافظة ثلاث مراكز إدارية هي الخارجة والداخلة والفرافرة ، كما تضم ثلاث مدن و18 وحدة محلية قروية يتبعها 38 قرية و112 عزبة .


    عرفت واحات مصر منذ أقدم العصور فواحة الخارجة سميت ب"الواحة العظمي" حيث كانت تشغل منخفضا كبير في الصحراء وعاصمتها هيبس والتي اشتق اسمها من كلمة هبت ومعناها المحراث. وكانت الواحات الداخلة تسمي كنمت وعاصمتها (دس- دس) أي (اقطع- اقطع) بمعني قطع الأرض وشقها لزراعتها وعرفت الفرافرة باسم (تا- احت) أي ارض البقر . قد عاش في المنطقة إنسان عصور ما قبل التاريخ منذ حوالي 5000 سنه ق.م . وترك آثاره في ربوع الواحات منها جبل الطير بالخارجة و درب الغبارى بطريق الخارجة - الداخلة وفي العوينات جنوب الواحات، وفي العصور الفرعونية كانت الواحات تمثل أهمية قصوي لكونها خط الدفاع الأول عن مصر القديمة لتعرضها لهجمات النوبيين من الجنوب والليبيين من الغرب، وكان الفراعنة يهتمون بهدوء المنطقة واستقرارها وتظهر آثارهم في عدة مناطق بالخارجة والداخلة، وعندما غزا قمبيز الفارسي مصر العام 525 ق.م. وأهان معبودها الإلة آمون واختفي جيشه المكون من 50000 مقاتل في بحر الرمال العظيم جاء خلفه دارا الأول فحاول إرضاء المصريين حتى يتمركز حكمه ويرضى عنه كهنة الإله آمون فبدأ في ترميم و نقش بعض المعابد ومنها معبد هيبس ثم كان للبطالمة دورهم الكبير في إزدهار الزراعية بالواحات واستغلال اقتصاديتيها وتظهر آثارهم علي طول درب الواحات بطريق باريس .وعندما بدأ اضطهاد الرومان لأقباط مصر حضر إلى الواحات كثير من الأقباط الفارين بدينهم وعقيدتهم وعاشوا فيها بزراعة الأراضي حاصدين لخيراتها . و تعد جبانة البجوات بشمال الخارجة أبرز دليل لهذا العهد وجاء دور الرومان الذين إستغلوا الواحات فظهروا وشقوا القنوات واستغلوها في الزراعات الكبيرة وازدهرت التجارة علي طريق درب الأربعين الموصل بين مصر والسودان عبر الواحات ، وكان شريانا للتجارة، وتظهر معابدهم علي طول هذا الدرب وأهمها معبد الغويطة وعند الزيان معبد دوش .

    وتنتشر في أنحاء الوادي الجديد من المناطق الأثرية التي تمثل مختلف العصور التاريخية وتعتبر من المزارات الهامة ومنها في الخارجة : جبانة البجوات - هيبس - معبد الناضورة - معبد الغويطة - معبد الزيان - معبد دوش.

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء أكتوبر 18, 2017 8:44 pm